السياسات الاجتماعية بالمغرب والتوجهات الهجراتية للشباب المتعلم: أية علاقة؟

Post Visitors:15

DOI : 10.5281/zenodo.7306122

ملخص

محمد الحاجي الدريسي
أستاذ جامعي
كلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية
جامعة القاضي عياض – مراكش، المغرب 

 تعرف جل الدول العربية ارتفاعا مهما في معدلات الهجرة النظامية وغير النظامية، ويعود السبب في هذا الارتفاع إلى طبيعة السياسات العامة المنتهجة بهذه البلدان، لاسيما السياسات الاجتماعية التي تتسم بالارتجالية والفوضى على مستوى التخطيط والتنفيذ.

ينتج عن ذلك وضع معيشي هش يؤدي إلى خلق جو يسوده غياب الأمن النفسي والاجتماعي وبالتالي حدوث رغبة داخلية للتخلص من الواقع المعيش بأيسر الوسائل وأسرعها، والمتمثلة في الهجرة التي أصبح جل الشباب يرغب فيها.

يعيش الشباب المغربي المتعلم هذا الواقع في شتى تجلياته حيث عبر 59 بالمائة منه عن رغبته في الهجرة إلى الخارج، لاسيما الدول الغربية. وذلك رغم توفر العديد منهم على عمل قار في القطاع العام وما يعرفه من امتيازات على مستوى الأجور والترقية والتقاعد.

إن الرغبة في الهجرة شملت جل الطبقات المهنية والأكاديمية للشباب المغربي المتعلم؛ مما يدل على أن السياسات الاجتماعية فشلت بشكل كبير في بناء استقرار اجتماعي ومهني لهذه الفئة المتعلمة. تشكل الرغبات الهجراتية لهذه الفئة منطقة تقاطع بين سياسات اجتماعية هشة، من جهة، شكلت بيئة طاردة، للفئات العالية المهارة، إما واقعيا أو افتراضيا، وبين سياسات اجتماعية ناجحة قادرة على استقطاب الكفاءات إليها من جهة أخرى. في نفس الوقت، يسعى الذين لم يغادروا للوصول للضفة الأخرى عبر التعبير، على الأقل، عن في الهجرة.

لمعاينة هذا الواقع، تم القيام ببحث ميداني حيث وُزعت مئات الاستمارات الإلكترونية عبر البريد الإلكتروني والفيسبوك وتمت تعبئة حوالي 460 عينة في جميع جهات المغرب ما بين يونيو 2016 وشتنبر 2018. أكدت الدراسة الميدانية جل المعطيات السابقة؛ حيث أبرزت هشاشة الوضع السوسيو اقتصادي الذي أدى إلى خلق بيئة طاردة للكفاءات والتي تعاني من وضع معيشي مترد، والدليل على ذلك هو طبيعة الإجابات الممنوحة من طرف الأفراد المستجوبين. فالأجوبة دلت على أن السياسات العامة للدولة لم تتمكن من تحقيق أهدافها. فلم تعد الطبقة الوسطى قادرة على أداء رسالتها كمنطقة تفكير مجتمعية لأن الظروف الاقتصادية جعلت المواطن يشعر بغياب الأمن المعيشي مما يخلق في ذهنه ثقافة اللااستقرار.

إن الدافع من راء بروز هذه الرغبة الجامحة في مغادرة أرض الوطن هو مخرجات السياسات العمومية التي أنتجت وضعا معيشيا معقدا؛ تداخلت فيه الأسباب الشخصية والأسرية بالظروف الاجتماعية والتي جلها مؤطر بالمحددات الاقتصادية. وأصبح الراتب ضعيفا نظرا لضعف القدرة الشرائية، ولم يعد بإمكان أي منتمي للطبقة الوسطى الحصول على الأساسيات الضرورية لتكوين أسرة.

في الواقع، تترابط السياسات الاجتماعية لبلدان الانطلاق وبلدان الاستقبال على مستوى رسم المسارات الهجراتية للشباب المتعلم. فقد أبرزت الدراسة الميدانية أن الرغبة في الهجرة لبلد ما تشكل ملتقى السياسات العامة لبلدين معينين. كما أظهرت للعيان المخرجات السيوسيو اقتصادية للربيع العربي الذي أفرز سياسات اجتماعية باءت جلها بالفشل. والدليل على ذلك أن سياسات القوى التي سادت الحياة السياسية ضربت في العمق جل مصالح الطبقة الوسطى المغربية، والتي تضم بين ثناياها جل الشباب المغربي المتعلم. إذن ففي ظروف السلم، تعكس الهجرة طبيعة السياسات الاجتماعية ومدى نجاحها في دولة معينة. ينطبق ذلك على السياسات الاجتماعية بالمغرب.

الكلمات المفاتيح : السياسات الاجتماعية، والتوجهات الهجراتية، الشباب المتعلم، السياسات العامة، الهجرة.

THE MIGRATORY TRENDS OF EDUCATED MOROCCAN YOUTH AND SOCIAL POLICIES

Mohamed EL HAJI DRISSI
Lecturer professor
Cadi Ayyad University- Morocco

Abstract

The Americas have known an important influx of Arab communities since the nineteenth century, and these communities were organized into familial, ethnic, and clan relationships that strongly influenced their countries of origin in the early beginnings of immigration. These migrations continued towards the rest of the Western world, and Arab communities of varying quantity and quality procreated. Most of them consisted, first, of merchants in the Americas, and then of the unskilled labor of Western Europe.

The nature of this community has undergone a radical change at the level of its professional and academic structures, and a parallel community of competencies has been formed within it, capable of influencing not only the receiving country, but also the home countries. In addition to their own professional, academic, political and social strength, the immigrant Arab competencies merged with civil society associations, and the forces of these competencies integrated and had a strong influence towards the mother countries whose political systems became suffering as a result of this influence. An example of this is the Arab movement, and after that the democratic transition, which is supported by the Arab communities in the Diaspora, both morally and indirectly, as the latter has experienced different successes and failures according to the nature of each Arab country.

 The demands of the immigrant competencies were characterized by linking the social and economic demands with their political counterparts, as the democratization of political life must be translated into the democratization of economic life, that is, the equitable distribution of wealth. The democratic transition is not just about writing constitutional texts, but rather it is translating all of that into people’s daily and living lives.

Keywords: social policies, migration trends, educated youth, public policies, migration.

لائحة المراجع

Anne Marie Gaillard et Jacques Gaillard: Les enjeux des migrations scientifiques internationales, Paris, Harmattan, 1999

Anne-Marie Gaillard: La mobilité internationale des personnes hautement qualifiées dans un monde globalisé, in: La migration Sud-Nord: La problématique de l’exode des compétences, Fondation Hassan II pour les Marocains Résidants à l’Etranger, Salé, ImprimElite, 2002

Çağlar özden and Maurice Schiff: International migration: Remittances, and the Brain Drain, Washington, World Bank and Palgrave Macmillan, 2006

Cécily Defoort: Migrations qualifiées et capital humain : Nouveaux enseignements tirés d’une base de données en panel, Thèse présentée en vue de l’obtention du grade de Docteur en Economie, Soutenue le 23 novembre 2007, Université Lille 2 – Droit et santé, Faculté des sciences juridiques, politiques et sociales, Ecole doctorale SESAM.

Heiko Körner:The “Brain Drain” from Developing Countries – an Enduring Problem, in: Intereconomics: Review of International Trade and Development, January/February 1998, Volume 33, nº1

Jacques Gaillard et Jean-Baptiste Meyer: Le brain drain revisité: De l’exode au réseau, in: Les sciences hors d’Occident au xx° siècle, Vlume 7, Paris, ORSTOM Éditions, 1996

Leatitia Van Eackhout: Le siècle des migrants, Le Monde: Dossiers et Documents, n° 350, Février 2006

Mihaela Nedelcu: La mobilité internationale des compétences, Paris, Harmattan, 2004

Mohamed Mghari: Profil démographique et mobilité géographique des Marocains résidants à l’étranger, in: Les Marocains résidants à l’étranger, Enquête de 2005 sur l’insertion socio-économique dans les pays d’accueil: Analyse des résultats, Rabat, Haut Commissariat au Plan, Centre d’études et de recherches démographiques, 2007,

Muriel Meunier, François Raymond et Claude Montmarquette: La main-d’œuvre hautement qualifiée: Guide des données disponibles sur la rémunération au Canada, Rapport de projet, Montréal, Novembre 2000, in: www.cirano.qc.ca/pdf/publication/2000RP-08.pdf, consulté le: 15/07/08, 17 :30.

OECD: International Mobility of highly skilled, OECD Pulications, Paris, 2002

OECD: The global competition for talent: Mobility of the highly skilled, Paris, OECD publications, 2008.

Paul Spicker: Social policy Theory and practice, Third edition, Policy Press, Great Britain, 2014

Peter Elias: La classification des professions (CITP-88): Concepts, méthodes, fiabilité, validité et comparabilité internationale, Documents hors série de l’OCDE sur la politique du marché du travail et politique sociale, No. 20, Éditions OCDE, 1997

Philippe Bernard: L’exode des compétences nuit au développement des pays du Sud, Le Monde: Dossiers et Documents n° 350, Février 2006

Richard H.Adams, Jr.: International Migration, Remittance and the Brain Drain: A study of 24 Labor-Exporting countries, World Bank, Policy Research Working Paper 3069, June 2003, in: http://www-wds.worldbank.org/external/default/WDSContentServer/WDSP/IB/2003/07/08/000094946_03062104301450/Rendered/PDF/multi0page.pdf, consulté le : 1/10/2007, 16:18

Romain Liagre : L’attractivité de la région Nord-Pas-de-Calais envers les élites étrangères, Thèse de Doctorat, Soutenue le: 12 octobre 2007, Faculté de Géographie et Aménagement, Université des sciences et technologie de Lille .

UNESCO: La fuite des compétences en Afrique francophone: Etat des lieux, problèmes et approches de solutions, Paris, imprimé dans les ateliers de l’UNESCO, 2004

UNESCO: Le problème de l’émigration des scientifiques et des techniciens (l’exode des compétences ou «brain drain»), Evaluation générale du phénomène, Rapport préliminaire, Paris, le 29 février 1968

أحمد صدقي الدجاني: تأملات في الهجرة وسياساتها ومستقبلها، في: الاحتمائية الاقتصادية وسياسة الهجرة، مطبوعات أكاديمية المملكة المغربية، موضوع الدورة الثانية لسنة 1993، الرباط، الهلال العربية للطباعة والنشر، 1994

بسيوني الحلواني ووحيد تاجا: هجرة الكفاءات…تهديد خطير لمستقبل الأمة، مجلة الاقتصاد الإسلامي، العدد 326، جمادى الأولى 1429

د. تيسير عبد الجبار: مشكلة هجرة الكفايات من بلدان المشرق العربي، في: حرية الثقافة العربية: هجرة الكفاءات العربية، بيروت، المؤسسة العربية للدراسات والنشر ، 1993

د.خالد السيد حسن: تقديرات نزيف العقول العربية وعوامل الطرد الإجتماعية-الاقتصادية المرتبطة به، في: التقرير الإقليمي لهجرة العمل العربية: هجرة الكفاءات العربية نزيف أم فرص؟ جامعة الدول العربية، إدارة السياسات السكانية والهجرة، القطاع الاجتماعي، القاهرة، 2008

د.سمير رضوان :هجرة العمالة في القرن الحادي والعشرين، السياسة الدولية، العدد 165، يوليو 2006

رضا محمد هلال : تداعيات هجرة العمالة على أمريكا اللاتينية، السياسة الدولية، العدد 165، يوليو 2006

المهدي المنجرة:قيمة القيم، الدار البيضاء ، مطبعة النجاح ،2007، الطبعة الثانية

نواف محمود أبو شمالة: مستقبل العمالة الفلسطينية في إسرائيل، السياسة الدولية، العدد 165، يوليو 2006

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.